تنوي شركة "باراماونت" الهوليوودية العملاقة التعاقد مع المخرج الروسي، ألكساندر رودنيانسكي، لتصوير عمل سينمائي ناطق باللغة الروسية، في موسكو، هو الأضخم من نوعه في التاريخ.

ويشكل المشروع أول عمل سينمائي ناطق باللغة الروسية، وممول من أكبر استوديوهات هوليوود الأمريكية. كما يندرج المشروع الجديد ضمن فئة مسلسلات "الدراما النفسية".

هذا ويصور العمل الدرامي في العاصمة موسكو، وهو من إخراج الروسي، أندريه زيفاغينتسيف، ومن إنتاج الشركة الفتية، "AR Content"، التابعة للمخرج رودنيانسكي، والتي أنشئت بغرض تطوير أفكار سينمائية جديدة وخلاقة، كذلك كتابة وتطوير السيناريوهات.

إقرأ المزيد
رصد النجمة إيفا غرين في مدينة موسكو! (صور)

ويهدف المشروع الأمريكي-الروسي المرتقب إلى تجاوز الحدود التقليدية وجعل السينما الروسية أكثر عالمية، وأكثر تنوعا ثقافيا. وهذا يعود إلى نوعية الموضوع المختار، وكذلك إلى المواهب والجهود الكبيرة الداعمة في تطوير العمل.

وحسب تعبير المخرج رودنيانسكي، فإن شركة الإنتاج الفتية لا تركز على القصص الروسية وحسب، بل تتناول القصص العالمية أيضا، كإنتاج عمل جديد، يستند إلى الكتاب الذي يتناول خفايا التحقيق مع الرئيس العراقي الأسبق، صدام حسين، والذي حمل اسم، "Debriefing the President". 

المصدر: تاس

قتيبة دعبول


المصدر:
https://arabic.rt.com/culture/944035-هوليوود-والسينما-الروسية-في-عمل-تاريخي-مشترك/
وصلة دائمة:
http://ruarab.top/news/culture/0-هوليوود-والسينما-الروسية-في-عمل-تاريخي-مشترك