• الجمعة 14 جوان 2019 06:00:00 مساءً
  • منوعات

تحدثت البريطانية، ألكساندرا ريدي، على شبكات التواصل الاجتماعي إلى المستخدمين عن قرارها بإجراء فحص طبي غير مخطط له لابنها إيفان البالغ من العمر 8 أعوام أنقذ حياته.

وذلك بعد أن لاحظت حمرة على زنده. وقالت إن الأطباء شخصوا لديه عدوى التسمم (الإنتان البكتيري) وأضافت المرأة أن هذا المرض يقتل كل عام في بريطانيا نحو 15 ألف طفل.

جرحة على معصم الصبي

وقالت صحيفة "ميرور" البريطانية إن حياة الطفل غير مهددة الآن وتعافى تماما بعد تعاطيه المضادات الحيوية. وقبل ذلك بأسبوع اتضح أن، إيفان، جرح يده أثناء زيارة حديقة الحيوان مع أصدقائه في المدرسة حيث أصيب بالعدوى.