بحث رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، سبل تعزيز موقع العراق ودوره المحوري إقليميا ودوليا.

وذكر بيان حكومي عراقي، أن "الكاظمي تلقى اتصالا هاتفيا من ماكرون، هنأه فيه بمناسبة توليه مهام رئاسة الحكومة، وأعرب عن تطلعه إلى تعزيز العلاقات بين البلدين، وعن الثقة بتناميها تحت قيادة الحكومة الجديدة".

وأضاف، أن "الجانبين بحثا سبل تعزيز موقع العراق ودوره المحوري إقليميا ودوليا بشكل يرتكز إلى امتلاك العراق لقراره السيادي، ووفق أولوياته الوطنية".

وحسب البيان، فإن الكاظمي شكر ماكرون على التهنئة، وأبدى تطلعه لتطوير العلاقة مع فرنسا، على مختلف الأصعدة، كما ناقشا تداعيات الأزمة الاقتصادية الحالية، والدعم الذي يمكن أن يقدمه المجتمع الدولي للعراق في هذا المجال، ضمن إطار برنامج إصلاح اقتصادي عراقي شامل.

وبحث الجانبان دور الشركات الفرنسية في العراق وتطوير عملها، وفي خطط إعمار المناطق المحررة، كما ناقشا التعاون الأمني، خصوصا في مجال مكافحة الإرهاب، ضمن إطار الجهد الدولي المشترك بهذا الخصوص.

وأشار البيان، إلى أن "الجانبين بحثا تطورات جائحة كورونا في البلدين وسبل تعزيز التعاون في مجال مكافحتها"، لافتا إلى "تطلع ماكرون للقاء الكاظمي في أقرب فرصة".

المصدر: RT


المصدر:
https://arabic.rt.com/middle_east/1117178-الكاظمي-ماكرون-ملفات-أمنية-اقتصادية-صحية/
وصلة دائمة:
http://ruarab.top/news/middle_east/97171-الكاظمي-وماكرون-يبحثان-ملفات-أمنية-واقتصادية-وصحية

أخبار العالم العربي

مصدر يكشف لـRT تفاصيل وآلية الحوار العراقي الأمريكي

السبت 06 جوان 2020 01:44:00 مساءً
أخبار العالم العربي

مشكلات في سوق الدواء بسوريا

السبت 06 جوان 2020 01:37:17 مساءً
أخبار العالم العربي

الأمم المتحدة تحذر من مجاعة في اليمن

السبت 06 جوان 2020 01:32:56 مساءً