ادعت الاستخبارات الأمريكية أن روسيا تواجه مشاكل في تصنيع منظومة "أفانغارد" الصاروخية الفرط صوتية الجديدة، حسبما أفادت قناة "سي إن بي سي" الأمريكية.

ونقلت القناة عن مصادر اطلعت على تقرير استخباراتي أمريكي، أن "روسيا لا تستطيع إيجاد مصدر لإنتاج عناصر هامة من الألياف الهيدروكربونية تستخدم في جسم الصاروخ".

إقرأ المزيد
أفانغارد.. منظومة خارقة وضاربة عصيّة على الاعتراض

وحسب أحد المصادر، فإن "جسم الصاروخ الفرط صوتي قد لا يتحمل ارتفاع الحرارة عند إعادة دخوله الغلاف الجوي، ما يؤدي إلى تعطل أجهزته الداخلية".

وزعم المصدر أن موسكو تبحث عن "مادة أفضل" لتصنيع "أفانغارد" وتتوقع أن "عناصر أكثر متانة" من الألياف الهيدروكربونية ستنتج في غضون سنة، مضيفا أن اختبارات جديدة للمنظومة مقررة في ديسمبر المقبل.

ونقلت "سي إن بي سي" عن المتحدث الرسمي باسم البنتاغون أريك باخون قوله تعليقا على هذا الموضوع، إن الولايات المتحدة تراقب "محاولات روسيا إنتاج أسلحة عالية التقنية"، لكن ما رأته حتى الآن هي التصريحات الرنانة بالنجاحات أكثر من الأدلة الحقيقية لتثبتها".

إقرأ المزيد
صاروخ أفانغارد النووي الروسي يتزود بجسم من التيتانيوم

وأضاف المتحدث أن واشنطن توصل تعزيز قدراتها الدفاعية من أجل رفع مستوى جاهزية الولايات المتحدة وحلفائها "لمواجهة أي تهديدات قد تصدر عن الروس".

ولم يصدر أي تعليق روسي على مزاعم القناة الأمريكية.

المصدر: وكالات روسية


المصدر:
https://arabic.rt.com/russia/976041-قناة-أمريكية-مشروع-أفانغارد-الصاروخي-الروسي-متعثر/
وصلة دائمة:
http://ruarab.top/news/russia/0-قناة-أمريكية-مشروع-أفانغارد-الصاروخي-الروسي-متعثر