سيكون ملعب "طنجة الكبير" في شمال المغرب غدا الأحد، مسرحا لموقعة برشلونة وإشبيلية في نهائي كأس السوبر الإسباني لكرة القدم.

وستشهد النسخة الحالية لـ"السوبر الإسباني" العديد من التغييرات التي سيتم تطبيقها لأول مرة، في مقدمتها إقامة المسابقة خارج إسبانيا، بالإضافة إلى استخدام التغيير الرابع في حالة خوض وقت إضافي، وكذلك استخدام تقنية حكم الفيديو "VAR".

إقرأ المزيد
رسميا.. الاتحاد الإسباني يعتمد تقنية الـ"VAR" في مباراة "السوبر"

ويدخل فريق برشلونة بقيادة مديره الفني أرنيستو فالفيردي المباراة، بعد أن تمكن من الجمع بين ثنائية الدوري الإسباني والكأس المحلية في الموسم الماضي.

ويسعى الفريق الكتالوني للتتويج بأول ألقابه في الموسم الجديد، وبلقبه الـ13 في مسابقة  كأس السوبر الإسباني. ولتحقيق ذلك سيعتمد فالفيردي على مجموعة من نجومه، على رأسهم الأرجنتيني ليونيل ميسي، الذي يملك سجلا جيدا من الأهداف أمام إشبيلية، والهداف الأوروغوياني لويس سواريز، والبرازيلي فيليبي كوتينيو، وغيرهم من العناصر الهجومية.