أفادت صحيفة " National Interest " الأمريكية بأن الخبراء الأمريكيين انتقدوا الدرع الصاروخية الأمريكية، قائلة إنها ممكنة الاختراق حتى من الصواريخ الاستراتيجية الروسية القديمة.

وأشارت الصحيفة إلى أن العسكريين الأمريكيين قادرون بالطبع على متابعة الصواريخ الباليستية الروسية العابرة للقارات وإسقاطها، إلا أن روسيا تمتلك حسب الصحيفة صواريخ نووية تحملها الغواصات والطائرات الاستراتيجية ستواجه الصواريخ المضادة الأمريكية مشاكل كبيرة في إسقاطها.

ونقلت الصحيفة عن مجلة "الصحافة الحرة" قولها إن بضعة رؤوس نووية تكفي للقضاء على الولايات المتحدة إذا تجاوزت المظلة النووية الأمريكية .

إقرأ المزيد
خبير عسكري روماني: لو تجرأ الأمريكيون على ذلك فستغرق روسيا حاملات طائراتهم في جبل طارق!

ولفت الخبراء في " National Interest " إلى الصواريخ الفرط صوتية الروسية الحديثة والصواريخ المزودة بالمحرك النووي التي تملك قدرة هائلة على المناورة، وقالوا إن تلك الصواريخ تتجاوز كل القدرات الأمريكية على التصدي لخطر توجيه ضربة نووية.

يذكر أن روسيا باشرت مؤخرًا في تصميم طائرة "باك دا" الاستراتيجية البعيدة المدى والحاملة للصواريخ المزودة برؤوس نووية فرط صوتية حيث استخدمت تكنولوجيا "ستيلز" للتخفي عن الرادارات المعادية.

المصدر: لينتا.رو    


المصدر:
https://arabic.rt.com/technology/981406-عجز-درعه-الصاروخية-إسقاط-الصواريخ-/
وصلة دائمة:
http://ruarab.top/news/technology/0-أمريكيون-ينتقدون-عجز-درعهم-الصاروخية-أمام-الصواريخ-الروسية