شهدت التدريبات العسكرية التي أجراها أسطول البحر الأسود الروسي نزول غواصة الديزيل الكهربائية "كراسنودار" إلى قعر البحر للتخفي عن العدو المفترض.

وقال المتحدث باسم الأسطول المقدم البحري، أليكسي روليوف، إن عمق الغوص بلغ 20 مترا، وأضاف أن الغواصة قطعت الكهرباء عن كامل أنظمتها، ملتزمة بـ "السبات التام" خلال ساعتين، وذلك بمقتضى المهمة القتالية الموكلة إليها من قبل القيادة.

وأوضح المقدم البحري أن المناورة التي نفذتها الغواصة قضت بتدريب أفراد الطاقم على التخفي عن غواصات وسفن العدو. وقال إن غواصة "كراسنودار" طافت على سطح البحر بعد مرور ساعتين، واستمرت في تنفيذ المهام الموكلة إليها.

إقرأ المزيد
غواصة جديدة في صفوف أسطول البحر الأسود الروسي

يذكر أن أسطول غواصات الديزل الكهربائية من مشروع "636.3" الذي تنتمي إليه غواصة "كراسنودار" صمم في مكتب "روبين" المركزي للتصاميم البحرية. وتعد تلك الغواصات من أكثر الغواصات قدرة على التخفي في العالم. وقد أطلق عليها حلف الناتو تسمية "الثقب الأسود".

وتبلغ سرعتها القصوى 20 عقدة بحرية. وبمقدورها الغوص إلى عمق 300 متر والبقاء في البحر لمدة 45 يوما. ويبلغ عدد أفراد طاقمها 52 فردا وإزاحتها 4 آلاف طن.

وبنت الصناعة البحرية الروسية في الفترة ما بين عام 2010 وعام 2016 ست غواصات من هذا المشروع.

المصدر: تاس


المصدر:
https://arabic.rt.com/technology/975693-غواصة-قعر-البحر-التدريبات-/
وصلة دائمة:
http://ruarab.top/news/technology/0-غواصة-روسية-تتخذ-وضعية-السبات-خلال-تدريبات-عسكرية