أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن النهج السياسي الحالي لتركيا لا يسمح في الوقت الراهن بمواصلة المفاوضات حول انضمامها إلى الاتحاد الأوروبي.

وقال ماكرون في مؤتمر صحفي له في ختام قمة الاتحاد الأوروبي ودول غرب البلقان بالعاصمة البلغارية صوفيا، اليوم الخميس إن "الخيار التي قامت به تركيا لا يسمح بالمضي قدما بالمفاوضات حول انضمامها إلى الاتحاد الأوروبي. وأعتقد أن هذا الوضع سيستمر طويلا".

وأشار ماكرون إلى تطابق مصالح فرنسا وتركيا فيما يخص مسائل الهجرة ومصالح استراتيجية مشتركة للبلدين، حيث بحث ماكرون على الدوام القضية السورية وقضايا المنطقة مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان.

وتابع: "ولكن في الوقت ذاته لدينا خلافات مع تركيا بشأن الأفكار والقيم، لا سيما فيما يخص تمسك فرنسا بفكرة دولة القانون ومسائل ضمان الأمن الأوروبي والمجتمع المدني".

وأضاف أنه على فرنسا وتركيا معالجة كافة نقاط الخلاف "بشكل صريح ومفتوح".

يذكر، أن المفاوضات حول انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي بدأت في عام 2005، ومنذ ذلك الحين تم تعليقها عدة مرات بسبب خلافات. وحتى الآن لا يزال 16 فصلا مفتوحا من أصل 35 في ملف المفاوضات .

المصدر: وكالات

أنطون زوييف


المصدر:
https://arabic.rt.com/world/944583-ماكرون-نهج-تركيا-لا-يسمح-بقبولها-في-الاتحاد-الأوروبي/
وصلة دائمة:
http://ruarab.top/news/world/0-ماكرون-نهج-تركيا-لا-يسمح-بانضمامها-للاتحاد-الأوروبي