أكد الرئيس الايراني، حسن روحاني، أن بلاده لم تستسلم أبدا سابقا أمام ضغوطات الدول العظمى، وخاصة أمريكا، واليوم أيضا هي لن تستسلم.

وقال روحاني، اليوم الأربعاء، خلال إجتماع مجلس الوزراء بمناسبة الذكرى السنوية الخامسة للتوقيع على الاتفاق النووي الإيراني: "إننا أردنا من خلال هذا التحرك الدبلوماسي أن نثبت للعالم ان إيران دولة تدعو للسلام، وأن المخطط الأمريكي الصهيوني الطويل ضد إيران لا أساس له".

واعتبر روحاني أن "الإدارة الأمريكية الحالية لايمكن أن تكون معيارا لأي شيء، ولايمكن أن تكون موضع ثقة لعقد أي اتفاق، لأنها نكثت عهودها وخرجت من العديد من الاتفاقيات الدولية المهمة، ابتداء من معاهدة المناخ ومرورا باليونسكو وانتهاء بمنظمة الصحة العالمية، إضافة إلى إلغائها للاتفاقيات الثنائية مع العديد من البلدان

وتطرق روحاني إلى ما وصفه "بمثلث الشؤم المتمثل بالصهاينة والمتشددين الامريكيين ورأس الرجعية العربية والذين قاموا بمحاولات مستميتة للحيلولة دون توقيع الاتفاق النووي، واستمروا بمحاولاتهم لتخريبه بعد توقيعه للضغط على إيران للخروج منه والقاء اللوم عليها في إفشال الاتفاق، لكن الذكاء الإيراني أحبط مخططاتهم، وأثبت أن أمريكا هي المخطىء الأساسي وهي المنتهك للقانون".

المصدر: وكالات


المصدر:
https://arabic.rt.com/world/1134487-روحاني-لم-نستسلم-أبدا-امام-ضغوطات-أمريكا-واليوم-أيضا-لن-تستسلم/
وصلة دائمة:
http://ruarab.top/news/world/112009-روحاني-لم-نستسلم-أبدا-سابقا-أمام-ضغوطات-أمريكا-واليوم-أيضا-لن-نستسلم