تقود إسرائيل مناورات دولية كبرى لمكافحة آثار زلزال وتسونامي، تتدرب خلالها البحرية الإسرائيلية على تنظيم عمليات الإغاثة ونقل المساعدات.

وحسب سيناريو المناورات، من المفترض أن تتعرض إسرائيل لزلزال بقوة 7 درجات بمقياس ريختر وأمواج تسونامي تدمر معظم البنية التحتية في البلاد، وتتسبب بسقوط عشرات الآلاف من الضحايا.

ويجري تدريب القوات على الوصول إلى المناطق المنكوبة بسرعة واختيار ميناء لنقل المساعدات.

إقرأ المزيد
إسرائيل تقود مناورات بحرية دولية

ويأخذ السيناريو بعين الاعتبار أن الدول المجاورة مثل مصر والأردن، ستتأثر بالزلزال أيضا في حال وقوعه، ولا توجد لإسرائيل علاقات مع دول مجاورة أخرى مثل لبنان وسوريا، وبالتالي ستتحول إسرائيل إلى "جزيرة" لا يمكن إيصال المساعدات إليها إلا عبر البحر أو الجو.

ويشارك في المناورات التي تجري بالقرب من ميناء حيفا بشمال إسرائيل، ما مجموعه 11 دولة، بينها اليونان وفرنسا والولايات المتحدة وألمانيا وإيطاليا وكندا وتشيلي وقبرص.

ونقلت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية عن قائد القاعدة البحرية في حيفا، الجنرال غيل أغينسكي، اليوم الاثنين قوله، إن هذه المناورات هي "أكبر مناورات دولية بقيادة إسرائيل على الإطلاق".

وتجدر الإشارة إلى أن المنطقة تشهد زلازل قوية مرة واحدة في كل 100 سنة تقريبا، ووقع آخرها في عام 1927.

المصدر: صحيفة "يديعوت أحرونوت"


أخبار العالم

طهران وواشنطن.. معركة ناقلة النفط

الأربعاء 21 أوت 2019 09:55:31 مساءً
أخبار العالم

صمت إسرائيلي على تصريح ترامب بشأن خيانة اليهود

الأربعاء 21 أوت 2019 07:58:08 مساءً
أخبار العالم

تركيا تمدد مهلة عودة اللاجئين السوريين غير المسجلين في اسطنبول

الأربعاء 21 أوت 2019 07:54:52 مساءً