يفتتح في موسكو الأربعاء 24 نوفمبر صالون التحف العتيقة الروسي الدولي الـ47 حيث تعرض منتجات دار "فابرجيه" والسيارات القديمة وغيرها من التحف القيمة.

يتضمن المعرض عدة أقسام: وبينها "التحف" و"فن المجوهرات" و"فن الديكور" و"السيارات القديمة". ويشارك في المعرض 300 شخصية، فضلا عن الشركات والمؤسسات والمجموعات الخاصة.

ويشغل المعرض مساحة نحو 12 مترا مربعا في دار الضيافة (غوستيني دفور) بموسكو. وقد قيّم الخبراء قيمة المعروضات العتيقة المطروحة للبيع في الصالون  بـ450 مليون روبل.

صورة أرشيفية

ويكشف المعرض عن تحف تمثل داري "فابرجيه" و"كارتييه" ، وإحدى اللوحات الأخيرة للرسام الروسي أيفازوفسكي، بالإضافة إلى السيارات القديمة وغيرها.

وبين السيارات القديمة تلفت انتباه الزوار والمشترين رولز رويس، بنتلي، مرسيدس الفاخرة. وتعرض على الزوار كذلك مجموعات من العناصر الزخرفية والتطبيقية الحصرية من القرن الـ20 التي ابتكرها الفنانون من داري "فابرجيه" و"كارتييه". ومن بين المعروضات التي تلفت أنظار الزوار أزرار أكمام ذهبية نادرة ابتكرها الصائغ، ألفريد تيلمان، بأمر من فابرجيه.

صورة أرشيفية

وهناك الأثاث العتيق بخزانة ملابس نادرة من القرن الـ18 وكراسي بذراعين من خشب البتولا الكريلي، وتماثيل نصفية من الرخام، ومنضدة للزينة مع مرآة "psiche" وشمعدانات أنيقة.

يمكن أن يطلع زوار المعرض على أعمال الفنان الفرنسي، لوميني، ، الذي ألهم عمله سلفادور دالي، وقطع عتيقة تمثل الفن الياباني من عصر (ميجي) بالإضافة إلى ذلك، يضم المعرض لوحات فنية لميخائيل كيتشين صديق ماياكوفسكي ويسينين وإحدى آخر لوحات إيفان إيفازوفسكي "في ساحل القرم" (1900) والأعمال الشهيرة المحفوظة في مجموعات خاصة للفنانين التشكيليين الروس، فاسيلي بولينوف، إسحاق ليفيتان، إيفان شيشكين، إيفان إيفازوفسكي وأليكسي سافراسوف.

يذكر أن الصالون الـ47 هو معرض التحف العتيقة الوحيد في البلاد ولا تشارك فيه معارض التحف الرائدة في روسيا وبلدان رابطة الدول المستقلة، فحسب بل وفي أوروبا الغربية والولايات المتحدة الأمريكية. ويتم تحقيق المشروع بدعم من وزارة الثقافة الروسية ومديرية الثقافة في مدينة موسكو.

المصدر: تاس


المصدر:
https://arabic.rt.com/culture/1297428-موسكو-تحتضن-معرضا-روسيا-دوليا-للتحف-الفنية-العتيقة/
وصلة دائمة:
http://ruarab.top/news/culture/251962-موسكو-تحتضن-معرضا-روسيا-دوليا-للتحف-الفنية-العتيقة