روت المتحدثة باسم السيدة الأمريكية الأولى السابقة ميلانيا ترامب في كتاب جديد، ما كان يدور في خلد الأخيرة خلال اقتحام الكابيتول في الـ6 من يناير الماضي.

وأشارت غريشام في كتابها الذي يحمل عنوان "I’ll Your Questions Now: What I Saw in the Trump White House" إلى انقطاع الاتصال بينها وميلانيا بسرعة عندما اخترق المتظاهرون الحواجز الأمنية واقتحموا مبنى الكابيتول.