أعلنت الحكومة الإثيوبية أنها قدمت شكوى إلى منظمة الصحة العالمية ضد مديرها العام تيدروس أدهانوم غيبرييسوس.

وذكرت الخارجية الإثيوبية، في بيان أصدرته أمس الخميس، أنها بعثت إلى الهيئة التنفيذية لمنظمة الصحة العالمية برسالة قدمت فيها احتجاجا على تبني تيدروس "مواقف أخلاقية وقانونية ومهنية تهدد وحدة المنظمة".

وحملت الوزارة مدير المنظمة (وهو من أبناء إقليم تيغراي في شمال إثيوبيا) المسؤولية عن التدخل في شؤون هذه الدولة، وخصوصا علاقاتها مع إريتريا المجاورة، والعضوية في "الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي" التي أدرجتها حكومة أديس أبابا على قائمة الإرهاب، وتقديم دعم تقني ومالي إليها و"تعبئة المجتمع الأممي ضد إثيوبيا".